قلب الطاولة على كوست في النهائي وفاز بركلات الترجيح رويال يتوج بلقب خماسيات الكرة النسائية للمرة الثالثة

توج الشيخ عبد الله بن محمد بن خالد آل نهيان، فريق رويال، بلقب خماسيات كرة القدم للسيدات ضمن بطولة نادي ضباط القوات المسلحة الرمضانية في نسختها الحادية والعشرين والمقامة في العاصمة أبوظبي تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، وذلك للمرة الثالثة في تاريخ الفريق.
وسلم الشيخ عبد الله بن محمد بن خالد آل نهيان لاعبات فريق رويال كأس البطولة والميداليات الذهبية بعد فوز الفريق في النهائي الذي أقيم مساء أول من أمس بالخيمة الرمضانية بنادي الضباط على فريق كوست 5-4 بركلات الجزاء الترجيحية بعد انتهاء الوقت الأصلي للمباراة بالتعادل بين الفريقين بهدف لكل منهما.
وحصل فريق رويال على جائزة المركز الأول وقدرها 70 ألف درهماً، فيما حصل فريق كوست صاحب المركز الثاني على الميداليات الفضية والجائزة المالية وقدرها 50 ألف درهم، بينما جاء في المركز الثالث فريق نادي أبوظبي الرياضي أ وحصل على الجائزة وقدرها 30 ألف درهماً.
حضر مراسم التتويج الفريق (م) محمد هلال الكعبي رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة، رئيس اللجنة المنظمة العليا لماراثون زايد الخيري الدولي وسعادة سعيد المقبالي ، وصلاح السلومي نائب رئيس اللجنة المنظمة مدير البطولة، وأمل بوشلاخ عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات لكرة القدم، المنسق العام للبطولة.
وشهدت المباراة النهائية حضوراً جماهيرياً مكثفاً ورائعاً أضفى المزيد من الأجواء الحماسية التي سيطرت على اللقاء، إذ حرصت الجماهير التي ملأت مدرجات خيمة كرة القدم الرمضانية بنادي الضباط على تشجيع الفريقين طوال المباراة وهو ما حفز اللاعبات لتقديم أفضل ما لديهن خلال المباراة، واللافت للنظر أن الجماهير كانت من الجنسين، إذ حرص عدد كبير من الرجال على التواجد بصورة مستمرة خلال مباريات خماسيات كرة القدم للسيدات على تشجيع الفرق المشاركة.
وبالعودة إلى النهائي فقد جاء على مستوى التوقعات من ناحية الإثارة، إذ تقدم فريق كوست بهدف مبكر من تسديدة صاروخية عن طريق قائدة الفريق لاعبة المنتخب الجزائري فتيحة وهو الهدف الذي منح لاعبات كوست الثقة، وسيطرن على أغلب فترات المباراة، وأغلقن المنافذ المؤدية إلى مرماهن أمام لاعبات فريق رويال اللاتي حاولن كثيراً إدراك التعادل ولكنهن اصطدمن بالدفاع القوي لكوست لينتهي الشوط الأول بتقدم كوست بهدف نظيف.
في الشوط الثاني كثفت لاعبات فريق رويال من ضغطهن على المنافس، واعتمدن على التسديدات البعيدة ولكن يقظة حارس مرمى كوست حالت دون هز الشباك، وشكلت الهجمات المرتدة لفريق كوست خطورة واضحة على رويال ولكن الفريق عجز عن تعزيز تقدمه قبل أن تأتي نجمة فريق رويال ستيفاني وتحرز هدف التعادل قبل دقيقتين ونصف على نهاية اللقاء لتمتد المباراة لركلات الجزاء الترجيحية التي نجحت خلالها لاعبات فريق رويال في تسجيل 4 ركلات مقابل 3 لفريق كوست لتنتهي المباراة بفوز الأول وسط فرحة هيستيرية من اللاعبات والجهاز الفني.
من جهته أعرب مدرب فريق رويال، محمد سالم ماجوجو، عن سعادته البالغة بالتتويج بلقب خماسيات كرة القدم للسيدات، مؤكداً أن لاعبات فريقه قدمن مباراة قوية وأثبتن أنه لا مجال لليأس خاصة وأن الفريق كان متأخر في النتيجة حتى ما قبل النهاية بأقل من ثلاثة دقائق، مشيراً إلى أنه كل الترشيحات كانت تصب في مصلحة فريق كوست ولكن اللاعبات نجحن بفضل تطور أدائهن على مدار البطولة بالكامل من حصد اللقب.
وقال عقب التتويج بالمركز الأول : " نعلم أن النهائيات دائماً تحتاج إلى الحظ والتوفيق لحسم النتيجة وهو ما حدث معنا ووقف الحظ بجانبنا، فالمنافس فريق قوي وقدم مباراة كبيرة وسيطر على مجريات الأمور وحاولنا تهديد مرماه ولكن دون جدوى ولذلك حالف اللاعبة ستيفاني التوفيق في التسديدة التي أحرزت منها هدف التعادل ونجحنا في التفوق في ركلات الجزاء الترجيحية بفضل تألق حارسة المرمى، والأهم أن مستوى الفريق شهد تطوراً منذ بداية البطولة وحتى المباراة الأخيرة والذي جاء نتيجة عمل جاد واستفدنا من حالة التفاهم والانسجام بين اللاعبات كونهن يلعبن سوياً بنفس الفريق منذ 6 سنوات".